Français
English
 
   
   
   
   
   
 

 

 

وشهد شاهد من أهلها أن الفتوحات الإسلامية كان هدفها سياسي استعماري


وأخيرا وبعد عقود من الزمن يعترف احد دعاة العروبة والإسلام في بلاد الامازيغ السيد عبد الإله بلقزيز للقناة الامريكية سكاي نيوز بالعربية ان الفتوحات الإسلامية لم يكن هدفها نشر الإسلام بل استعمار البلدان وتوسيع رقعة دولة ما بعد الاسلام حيث قال بالحرف : "الفتوحات الإسلامية لم يكن وازعها ديني بل كان سياسي, بمعنى توسعة رقعة دولة الإسلام".

ومن يتذكر اقوال السيد بلقزيز من قبل عن الامازيغية والمدافعين عنها يعلم جيدا انه قام بنقد داتي كبير وتورة عميقة على أفكاره العربية الإسلامية.

هده بعض اقواله قبل ان يكتشف الحقيقة


الفيديو:

 

الكاتب: موحى بواوال بتاريخ : 2017-04-18 08:36:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 6354 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق l3a844g8 هنا :    
 

 

 

 

 
"الاستثناء المغربي" هل يخون نفسه ؟
كل المؤشرات تدلّ على أن بطارية 2011 قد استهلكت بالكامل واستنفذت طاقتها، ولم يعد بإمكان السلطة الاستمرار في اعتماد التسوية السياسية لسنة الحراك السابق، ذلك أنها كانت بكل المقاييس تسوية ظرفية، ولم تتخذ بأي حال شكل الانتقال النوعي الذي يتميز بالحسم في الاختيارات، حيث لم نعرف في تاريخ المغرب المعاصر أية طفرة حقيقية بالمفهوم القطائعي، بقدر ما ... بقلم : أحمد عصيد بتاريخ : 2017-07-02 22:00:00

 

 
في ذكرى ظهير إحداث محاكم القضاء العرفي
تحل اليوم الذكرى السابعة والثمانون على صدور ظهير إحداث محاكم القضاء العرفي في المناطق ذات العوائد "البربرية" أو ما يصطلح عليه عنوة بالظهير البربري، ذلك الظهير الذي تمّ وسمه بغير قليل من النتانة الايديولوجية و التأويل المغرض للوقائع و القرارات السياسية، خدمة لأجندة خسيسة لا تتجاوز الظفر بمكاسب وامتيازات فانية على حساب الوطنية الحقة والضمير الجمعي ووحدة المصير. ... بقلم : لحسن أمقران بتاريخ : 2017-05-17 09:17:00

 

 
تنغير عاصمة اسامر
تعتبر المسيرة التاريخية التي نظمت بتتغير يوم الأحد 30 أبريل 2017 منطلقا سياسيا، يستحق الإنتباه، ويستوجب العناية من المفكرين والمؤرخين، والسياسيين.. لكي لا تتاح الفرصة للجهال والمفسدين ليتكلموا ويكتبوا،... بقلم : احمد الدغرني بتاريخ : 2017-05-11 09:59:00

 

 
أربعة زعماء سياسيين امازيغ يطيحون بزعيم الاخوان المسلمين بالمغرب
لقد أعاد التاريخ اليوم انتاج سيناريو سنة 1958 لما أراد حزب الاستقلال السيطرة على الحكم في المغرب وتقزيم دور المؤسسة الملكية بدعوى ان المغرب استقل بفضله والعرش رجع بفضله. وجدور الحزب تنبثق من التيار القومي الإسلامي العربي بالسرق الاوسط. وحينها استنجد القصر بالزعيم الامازيغي احرضان ليجيش الامازيغ ضد هيمنة الاستقلال لينتهي المصار بظهير الحريات الدي يسمح بالتعددية الحزبية. ... بقلم : موحى بواوال بتاريخ : 2017-03-16 12:33:00

 

 

جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.