Français
English
 
 

الملک الأمازیغي اللذي إکتشف أمریکا 15 قرنا قبل کریستوف کولومب


في إحدی تدویناتي (یوم 15 نونبر 2019) کنت قد کتبت عن الفیلسوف الأمازیغي دیرناتینوس/dernatinus و عن لقائه بالمسیح ثم عن عودته الی موطنه تامزغا و کان ذلک في عهد الملک الأمازیغي یوبا الثاني٠٠٠ و کنت قد تحدثت عن کتابه اللذي إکتشفه رحالة إیطالي (مایکل أنجلو سودیرني) جنوب الولایات المتحدة الأمریکیة في القرن السابع عشر٠٠٠

وقد أورد هذا الرحالة الإیطالي في کتابه(di storia di dernatinus il barbarous) اللذي ألفه عن هذا الفیلسوف الأمازیغي معلومة کانت في غایة الأهمیة و الغرابة في الوقت نفسه، فقد أورد هذا الرحالة الإیطالي في کتابه هذا أن الفیلسوف الأمازیغي دیرناتینوس قد رحل الی ما سیسمی فیما بعد بأمریکا و أن هذا الإسم أي أمریکا من أصل أمازیغي: أمور یکا أي حسب تفسیره وطن السعادة٠٠٠

لم أکن أرغب في إیراد هذه المعلومة في تدوینتي لأنها لم تکن حسب رأيي حینها ذات مصداقیة کبیرة و لم یکن هناک من الوثائق التاریخیة ما یٶکدها٠٠٠

لکن مفاجئتي کانت کبیرة حین إکتشفت کتابا ألفه الکاتب الأمریکي فرانک جوزیف/frank josef سنة 2003 حول کنز الملک یوبا المفقود و عنوان هذا الکتاب هو : The lost treasure of king juba: the evidence of africains in america before columbus أي الکنز المفقود للملک یوبا : دلیل وصول الأفارقة الی أمریکا قبل کولومبوس

الکتاب قیم جدا ویحتوي علی أکثر من 100 صورة توثق بالدلیل محتویات کنز الملک یوبا الثاني التي أکتشفت سنة 1982 في مغارة قرب مدینة إلینوا/illinois الأمریکیة

وقد وجدت في تلک المغارة أکثر من 7000 وثیقة و عملة نقدیة تحمل صور و إسم الملک یوبا و مجسم من ذهب للملکة کلیوباترا سیلیني زوجة الملک یوبا کما عثر علی جزء مهم من کتب الملک یوبا نفسه (جزء مهم من خزانة لیبیکا) و لوائح مکتوبة بالأمازیغیة بحرف تیفناغ٠٠٠

و قد إستهل الکاتب الأمریکي کتابه بقوله أن یوبا الثاني و زوجته کلیوباترا سیلیني ملوک مملکة موریطانیا (المغرب الحالي)بعد أن قتل الإمبراطور الروماني کالیکولا إبنهم بتولیمي/ptolemy ثارا علی الإمبراطوریة الرومانیة، و أن الأمازیغ قصد النجاة بملکهم و ملکتهم قد جهزوا وفدا کبیرا یحمل کنوز المملکة و توجهوا جنوبا الی أن وصلوا الی ما یسمی حالیا ب غانا، و فیها بنوا سفننا تستطیع عبور المحیط الأطلسي و منها توجهوا نحو العالم الجدید(هذا العالم کان معروفا لذی الأمازیغ حینها کما أورد frank josef) قصد إعادة بناء حضارتهم بعیدا عن بطش الرومان٠٠٠

من خلال إکتشافي لهذا الحذث التاریخي الموثق بالدلیل المادي یمکنني الیوم أن أعلن أن الفیلسوف الأمازیغي دیرناتینوس في غالب الأمر کان من الوفد المرافق للملک یوبا الثاني في رحلته الی أمریکا


الكاتب: حسن عويد

بتاريخ : 2019-11-27 17:33:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 8398 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق d40tqlxc هنا :    
 

 

 

 

   
   
   
   
   
 

 

 

مقالات اخرى


الامازيغ وعقوبة الاعدام
بتاريخ : 2020-09-15 21:59:00 ---- بقلم : الحسن اعبا









 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.