Français
English
 

 

 

حكومة مصطفى عبد الجليل القدافي تبدأ في تصفية الامازيغ جسديا

بقلم Amazighworld - AmazighWorld.org
بتاريخ : 2012-05-21 01:07:00

صدف الكلام الصادر عن المنظمات الامازيغية وعلى رأسها الكونكريس العالمي الامازيغي لما قال في بيانه بعد خطاب التحرير لمصطفى عبد الجليل الملقب بمصطفى عبد الجليل القدافي ان ليبيا لم تتحرر بعد. لقد تأكد اليوم ان ابادة القدافي للأمازيغ لاتزال مستمرة في عهد الحكومة القدافية التانية التي نصبتها فرنسا.

طوارق ليبيا يصفون جسديا في غدامس? نقلا عن التلفزة الليبية? شاهدوا الفيديو:




هدم منازل الطوارق فى غدامس:





طوارق (امازيغ) غدامس يخرجون للتظاهر استنكارا للبادة الجماعية التي وقعت في غدامس :




وعلى اتر هده الاحدات يعلن موسى الكوني ممتل الطوارق الرسمي في المجلس الانتقالي الليبي استقالته من المجلس الانتقالي:




تابعونا على الفايس البوك الجديد

 

 

 
تواصل
انشرها او انشريها على الفايس بوك
مقالات لنفس الكاتب Amazighworld
ارسل المقال الى صديق
مقال قرئ 3304

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
الناقد السياسي بقلم :
انتم اصلا مش فاهمين القضية الغدامسية امازيغ والطوارق امازيغ تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
سكان غدامس امازيغ والطوارق ايضا امازيغ الاختلاف فقط قبلي وكانك تقول هدا ريفي وهدا سوسي او هدا اطلسي الى اخره يعني لايجب ان نفرق بينهم هده فتنة وللعلم سكان غاداس ينكلمون لهجة امازيغية اسمها الغدامسية وسكان الطوارق يتكلمون لهجة امازيغية تاماشيقت المشكل بين الامازيغ او بالاحرى مشكل قبلي فبض سكان غدامس اتهمو بعض سكان الطوارق انهم كانو كتائب القدافي وارتكبو جرائم ضدهم وحاليا يريدون الانتقام واضن ان هدا غلط لان ليس كل الطوارق كانو مع القدافي بل فقط نحبة عسكرية وبالتالي لا يجب تعميم دنب قلة من المستفيدين على الاسر والطوارق الدي ايضا كطان فيهمخ اضيضا توار اضن هدا المر غلط وهده المشكلة سببها نضضام القدافي اللعين الدي فغرق بين القبائل وعمل بينهم فتن  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق g3nbv22y هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى





في طرابلس "أمازيغي" من قلب "سوس"
بتاريخ : 2019-04-22 21:31:00 ---- بقلم : مصطفى منيغ



ليبيا وعوامل فشل الحل السلمي
بتاريخ : 2018-06-11 22:34:00 ---- بقلم : احمد الدغرني


ماذا يريد الأمازيغ في ليبيا
بتاريخ : 2018-03-28 09:01:00 ---- بقلم : محمد شنيب

17 فبراير،ليبيا إلى أين
بتاريخ : 2018-02-01 08:11:00 ---- بقلم : محمد شنيب


الهوية والإنتماء
بتاريخ : 2017-12-25 21:05:00 ---- بقلم : محمد شنيب

العلمانية والديمقراطية
بتاريخ : 2017-12-19 17:57:00 ---- بقلم : محمد شنيب

ليبيا المكونات الثقافية
بتاريخ : 2017-12-07 10:29:00 ---- بقلم : محمد شنيب

 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.