المغرب : نجاح الوقفة الإحتجاجية التضامنية مع أمازيغ غرداية بالدشيرة
نظمت الفعاليات الأمازيغية و الديموقراطية بجهة أكادير الدشيرة يوم الجمعة 25 يوليوز وقفة احتجاجية تضامنية مع أمازيغ غرداية بساحة الحفلات الدشيرة ... بقلم : عادل أداسكو بتاريخ : 2014-07-29 12:44:00

 

 
التضامن مع غزة حلال ومع الأمازيغ حرام
ما حدث في الدار البيضاء من منع للأمازيغ من التظاهر لمساندة أمازيغ غرداية الواقعين تحت اضطهاد تيارات التطرف من جهة والاستبداد السياسي العسكري من جهة يستدعي منا وقفة للتفكير في دلالاته ومعانيه، حيت لا يمكن أن يفهم منه إلا أن السلطات في المغرب تقبل أن يتظاهر العرب لمساندة فلسطين ولكنها لا تقبل أن يساند الأمازيغ إخوانهم الذين يتعرضون للتقتيل بالجزائر مثل ما يتعرض له الفلسطينيون من طرف إسرائيل... بقلم : عادل أداسكو بتاريخ : 2014-07-27 21:13:00

 

 
الربيع العربي قد يتحول إلى ربيع أمازيغي في المغرب الكبير
نشرت جريدة الخبر الجزائرية مقالا هاما حول تغطية لندوة فكرية نظمتها الجمعية الجزائرية للدراسات الفلسفية، بتعاون مع المكتبة الوطنية بالحامة، أوضح فيها الباحث السوسيولوجي، ناصر جابي أن الربيع العربي قد يتحول إلى ربيع أمازيغي في شمال إفريقيا. واضاف أن الدولة الوطنية في شمال افريقيا تعيش حالة إعياء وتقلص كبير في شرعيتها، وأن الحركة الأمازيغية أقدم من الدولة الوطنية ذاتها رغم مرورها بعدة مراحل وتمظهرها بأشكال مختلفة سياسية وثقافية ومطلبية . هدا نص المقال: ... بقلم : حميد عبد القادر بتاريخ : 2014-07-16 01:30:00

 

 
نداء للتدخل العاجل لقوات الامم المتحدة قوات الامن الجزائرية تتصرف كقوة استعمارية محتلة لمنطقة مزاب !!
يوما بعد يوم و تعدي بعد تعدي يزداد لدى المزابيين و حتى أكثرهم صبرا و تفاؤلا الاحساس بالظلم والكبت و تعدى إلى القناعة بأنهم يعيشون تحت وطأة استعمار عنصري بغيض وقد عززت الاغتيالات الاخيرة و تصرفات الدرك الوطني المشينة والمثيرة للغرابة من حدة هذا الاحساس، ومن بين هذه التصرفات الامثلة: ... بقلم : كمال فخر الدين بتاريخ : 2014-07-13 16:35:00

 

 

جريدة الخبرالجزائرية: لجنة القضاء على الميز العنصري بجنيف تنتقد الجزائر حول المسالة الامازيغية واللجوء السياسي


نعيد نشر تقرير نشرته جريدة الخبرالجزائرية حول الانتقادات الشديدة التي وجهتها لجنة القضاء على الميز العنصري بجنيف ضد الحكومة الجزائرية حول المسالة الامازيغية واللجوء السياسي هدا ما جاء فيه:

انتقد تقرير لجنة القضاء على التمييز العنصري، في دورتها الثانية والثمانين، من 13 إلى 14 فيفري في جنيف، خلال مناقشة تقارير الدولة الجزائرية استمرار بعض ?الممارسات? ضد الأمازيغ، كحرمانهم من الأسماء الأمازيغية، وضعف الاستثمارات العمومية في المناطق التي يقطنون بها، وأوصت بترسيم اللغة الأمازيغية، وطالب التقرير بإشراك هيئة قسنطيني في إعداد السياسات الحكومية حول حقوق الإنسان.

أوردت اللجنة تراجع تخفيض صفة الهيئة الوطنية الاستشارية لترقية حقوق الإنسان، من تصنيف ?أ? إلى تصنيف ?ب?، من قبل اللجنة الفرعية للاعتمادات التابعة للجنة الدولية للتنسيق بين المؤسسات الوطنية لترقية وحماية حقوق الإنسان. وتأسفت اللجنة لافتقاد تقارير الجزائر لمعلومات حول متابعة هيئة قسنطيني لحالات فردية أو جماعية حول التمييز العنصري. وأوصت بالإسراع في إجراءات مواءمة الهيئة الاستشارية مع مبادئ باريس، لتمكينها من المشاركة في إعداد السياسات الحكومية حول الحماية ضد التمييز العنصري.

وحمل التقرير، الذي نشرته اللجنة في الفاتح مارس الجاري، عدة توصيات حول تطبيق الجزائر للمعاهدة الدولية للقضاء على كل أشكال التمييز العنصري، من خلال دراسة التقارير الدورية التي قدّمها المندوب الدائم في هيئة الأمم المتحدة بجنيف وممثلين عن كل الوزارات والمحافظة السامية للأمازيغية، من 13 إلى 14 فيفري الماضي.

وانتقد التقرير موقف الجزائر الرافض لتقديم إحصائيات عرقية حول تركيبة السكان، لمتابعة مدى تطبيق المعاهدة. موقف بررته الدولة الجزائرية بغياب قوانين وطنية تنص على جمع الإحصائيات على أساس عرقي. واحتلت المسألة الأمازيغية حيزا كبيرا في محتوى التقرير، الذي أعاب على الدولة ?حرمان السكان الأمازيغ من إعطاء أسماء أمازيغية لأبنائهم في سجلات الحالة المدنية?. واستحسنت، في المقابل، إعداد الدولة قائمة تضم 500 اسم أمازيغي لإضافتها لقائمة الحالة المدنية. كما أشار التقرير إلى ضعف الاستثمارات العمومية في المناطق التي يسكنها الأمازيغ، في إشارة إلى الولايات الواقعة في منطقة القبائل. واعتبرت اللجنة أن ترسيم اللغة الأمازيغية سينعكس إيجابا على تواجدها في الفضاء العمومي.

وتطرّق التقرير إلى تراجع تدريس اللغة الأمازيغية وضعف مستوى التدريس والإمكانات البيداغوجية، وأوصى الدولة بالاهتمام أكثـر بهذه المسألة وإشراك الجمعيات في إعداد برنامج نشاطات المحافظة السامية للأمازيغية، التي شاركت في الوفد الجزائري، من خلال هاشمي عصاد، الذي قدّم حصيلة إيجابية حول ترقية الثقافة واللغة الأمازيغية. لكن التقرير الجزائري تغاضى عن ذكر المشاكل التي تتخبط فيها المحافظة التابعة لرئاسة الجمهورية، وعدم اجتماع بعض لجانها منذ تأسيسها سنة 1995، بعد سنة كاملة من الإضراب المدرسي في ولايات منطقة القبائل.

كما تعرّض التقرير إلى عدم سريان التشريعات الخاصة بالمهاجرين غير الشرعيين، خاصة الوافدين من الساحل الإفريقي، وضرورة سن قوانين تسمح لهم بإيداع شكوى في الجزائر وتسهيل إجراءات طلب اللجوء السياسي والحصول على صفة لاجئ.

المصدر : جريدة الخبر ليوم 05/03/2013

الكاتب: جريدة الخبر بتاريخ : 2013-03-17 16:10:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 1560 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
نعم نعم لتنسيقية العروش التروتسكية الامازيغية --- N°: 1  
ان جمعة الهباز ومعتوب الوناس وشهداء ربيع منطقة القبائل عام 2001 بقيادة تنسيقية العروش التروتسكية الامازيغية ستعيد اشتراكية الهنود الحمر الامازيغ على درب جمعة الهباز واسد الريف ومعتوب الوناس وتسقط فاشية جنرالات الجزائر  
Par: نعمان رباع
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق df17q9es هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.