Français
English
 

 
الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة تقدم بالرباط مذكرتها الترافعية التفاعلية مع مشروع القانون التنظيمي بشأن تفعيل ترسيم الأمازيغية
الرباط 25 أبريل 2017 (ومع) قدمت الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة "أزطا أمازيغ" أمس الاثنين بالرباط ،مذكرتها الترافعية التفاعلية مع مشروع القانون التنظيمي رقم 16 -26 المتعلق بتحديد مراحل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وكيفية إدماجها في مجال التعليم وفي مجالات الحياة العامة ذات الأولوية.... بقلم : مراسل بتاريخ : 2017-04-25 17:21:00

 

 
أكادير :في سابقة ..القضاء يمنح جائزة "خاصة " لمصور « صرخة إبا اجو » وفاضح أساليب مافيا العقار بإدانته بالسجن
أدانت استئنافية أكادير غيابيا ، الزميل الصحافي " محمد بوطعام "، مُصور صرخة " إبا إجو " و فاضح أساليب مافيا العقار ، بثلاثة أشهر حبسا موقوف التنفيذ و غرامة نافذة 1000 درهم مع الصائر و الإجبار في الأدنى و إدانته لفائدة ، الحسن الوزاني " الملقب بــ " بوتزكيت " ، تعويضا قدره 5000 درهم مع الصائر مجبرا في الأدنى .... بقلم : مراسل بتاريخ : 2017-04-24 14:39:00

 

 
بمناسبة اليوم العالمي للأرض : إضاءات حول قضية الأرض بالمغرب(الحلقة الأولى)
يخلد العالم اليوم العالمي للأرض الذي يصادف 22 أبريل من كل سنة ، و لعل ما يميزه في شمال افريقيا أنه يتزامن مع تخليد ذكرى الربيع الأمازيغي الذي بدأت شرارته في 20 أبريل سنة 1980 بتيزي وزو بالجزائر . يعتبر حق ملكية الأراضي في جانبه الجماعي من أهم المواضيع المطروحة للنقاش في الساحة الوطنية والدولية ... بقلم : عبد الرحمان الراضي بتاريخ : 2017-04-24 14:36:00

 

 

لأول مرة في تاريخها، حركة تاوادا تدعو القبائل الامازيغية للمشاركة في المسيرة الشعبية بالرباط يوم 23 ابريل


أصدرت تنسيقية أنفا لحركة تاوادا ن إيمازيغن بيانا توصل الموقع بنسخة منه تدعو فيه التنسيقية هده المرة القبائل الامازيغية للمشاركة في مسيرة تاواد المزمع تنظيمها بالرباط يوم 23 ابريل 2017 وعللت التنسيقية هدا النداء بإعادة احياء دور القبيلة في المجتمع المغربي بعد ان تحطم ابان وبعد الاستعمار وتم تعويضه حسب التنسيقية بما اسمته "تقسيمات ترابية جديدة غير منسجمة". هدا نص البيان:
---------------------------------------
إدراكا من تنسيقية أنفا لحركة تاوادا ن إيمازيغن لقيمة القبيلة، الحضارية و التاريخية التي لا يمكن أن تقدر باعتبارها تقسيما ترابيا منسجما الأركان و أحد آليات تسيير الشأن المحلي المبني على عنصر المشاركة الديمقراطية الفردية و الجماعية للإنسان الأمازيغي في شمال افريقيا عبر آلاف السنين .

ووعيا منها بدور الجبهة الأمامية الذي لعبته هذه القبيلة في مقاومة كل الغزوات التي هددت أمن و استقرار الشعب الأمازيغي، كان آخرها الاحتلالين الاسباني و الفرنسي ، المتواطئين على نهب ثرواتها مع نظام المخزن الفاسد ، الشيء الذي جعلها هدفا استراتيجيا لسياسة الاستعمارين و المخزن معا، باعتمادهم خطة هدم بنيتها من الداخل، في أفق إقبارها، و تعويضها بتقسيمات ترابية جديدة غير منسجمة، تعتمد الهاجس الأمني كهدف رئيسي، يتم التحكم فيها بأجهزة إدارية قوامها العسكرة و السلطة المتغولة ، تسند رئاستها إلى ما يسمى مدنيا بالقواد و عسكريا بضباط الاحتياط، وهو جهاز استعماري استبدادي مستورد بكل حذافيره من النظام اليعقوبي الفرنسي (نظام القبطانات) ، منذ أن بسط سيطرته على بلادنا ، وهو ما جعل منها إدارات ترابية فاقدة للشرعية التاريخية و التمثيلية الشعبية،

لهذه الاعتبارات تتشرف تنسيقية أنفا لحركة تاوادا ن إيمازيغن، بدعوة كل الأخوات و الإخوة الغيورين عبر ربوع قبائل بلادنا، انطلاقا من الريف مرورا بالأطلس بكل سلاسله و الجنوب الشرقي أسامر و انتهاء بتخوم سوس و تنزروفت، أن يحضروا للمسيرة الوطنية لحركة توادا ن إيمازيغن التي ستنظم يوم الأحد 23 أبريل 2017 ابتداء من الساعة الحادية عشر صباحا بساحة باب الأحد بمدينة الرباط ، حاملين معهم لافتات باسم كل قبيلة و شعارا يختصر مطالبها .
إستما أيتما قبيلتكم تناديكم فهبوا لنجدتها
عن تنسيقية أنفا لحركة تاوادا ن إيمازيغن
حرر بأنفا يوم 16 أبريل 2017

الكاتب: امازيغ وولد بتاريخ : 2017-04-21 13:24:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 3142 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق 6pn36i5w هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.