Français
English
 

 

 

رسالة مفتوحة من المسيحين المغاربة من أصل مغربي إلى كل الضمائر الحية


توصل الموقع امازيغ وولد برسالة من تنسيقية المسيحيين المغاربة تحت عنوان "رسالة مفتوحة الى كل الضمائر الحية" دكرت فيه التنسيقية بمطالب المسيحيين المغاربة والمتمثلة في حقهم في دفن موتاهم وفق عقيدتهم المسيحية و حقهم في توثيق زوجاتهم وفق عقيدتهم وحقهم في اقامة صلاتهم علنا وبدون خوف وحقهم في جعل تعليم التربية الدنية الاسلامية اختياري وليس اجباري عليهم وحقهم في تسمية ابنائهم حسب اختيارتهم. ونظرا لأهمية الرسالة من الناحية الدينية والسياسية ونظرا لحساسياتها نظرا للتيارات الدينية الموجودة في المغرب المعارضة لي دين اخر غير الدين الإسلامي السني فالاكيد ان الرسالة ستفتح نقاشا جديدا في المغرب حول المسألة الدينية. وعليه يعيد الموقع نشر الرسالة كاملة:

نحن المسيحين المغاربة

نود التذكير بملف المطالب الإنسانية البسيطة و التي سبق ان تقدمنا بملفنا المطلبي للمجلس الوطني لحقوق الانسان الى السيد محمد الصبار الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان و السيد سعد الدين العثماني رئيس الحكومة والتذكير فقط فقد قاربت السنة أن تنتهي عن مطالبنا هذه؛ فقد سبق لنا نحن اعظاء تنسيقية للمسيحيين المغاربة قد جمعنا اجتماع مع السيد الامين العام للمجلس الوطني لحقوق الانسان بتاريخ الاثنين 3 ابريل 2017 بمقر المجلس . كما أننا ايضا قمنا بإرسال رسالة الى السيد سعد الذين العثماني رئيس الحكومة بتارخ 12 ماي 2017 .

لماذا هذا التذكير؟ لأننا نحن المسيحين من اصل مغربي والقاطنين بالمغرب، المتشبثون بمغربيتنا والمستعدون للدفاع عن حوزة الوطن ضد أي محاولة للنيل منه؛ نعتبر التصريحات الملكية المتعلقة بالمعنى المنطقي والمعقول لمفهوم إمارة المؤمنين، والتي تعتبر أن جلالة الملك محمد السادس ملك المغرب، هو أمير لكل المؤمنين؛ على اختلاف مللهم ونحلهم ودياناتهم؛ بمتابة بوصلة لمرافعاتنا حتى نحقق مطالبنا. فتصريحات جلالة الملك تكريس لحقنا في الاعتقاد المكفولة بمضامين و أحكام الدستور المغربي والتي تتماشى مع التزامات المملكة المغربية في إعمال المواثيق الدولية لحقوق الإنسان.

إننا اليوم نوجه نداءنا هذا للمطالبة بالاستجابة لمطالبنا ذات الصلة بحرية العقيدة ؛ وفق ما تضمنه المواثيق الدولية لحقوق الإنسان ووفق ما جاء في توجيهات صاحب الجلالة محمد السادس ملك المغرب، أمير كل المؤمنين؛ على اختلاف مللهم ونحلهم ودياناتهم؛ وخاصة مطالبنا الاستعجالية المثمتلة في مطالبنا الإنسانية البسيطة كمؤمنين مسيحيين مغاربة وهي المطالب التي قدمناها يوم 3 ابريل 2017 للمجلس الوطني لحقوق الإنسان وارفقنا بها لرسالة الكتاب التواصلي الذي سلمنها للسيد الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان.

وعبرنا فيها باننا نحن المسيحين من اصل مغربي والقاطنين بالمغرب لنا مطالب مستعجلة تتعلق اساسا:

1. بدفن موتانا وفق عقيدتنا،
2. توثيق زوجاتنا وفق عقيدتنا او يكون زواج مدني
3. اقامة صلاتنا علنا بدون خوف
4. تعليم التربية الدنية يكون اختياري
5. تسمية الابناء حسب اختيارنا

واخيرا نصلي للالاه بأن يقود جلالة الملك محمد السادس في خطواته لتعزيز تقدم البلاد واستقرارها، ومصلين لرب كذلك من أجل كل الشعب المغربي بأكمله لكي ننعم بالحرية والسلام والخير على الدوام.

============
نص الرسالة التي سبق وأن وجهنا للسيد رئيس الحكومة بتاريخ 22 ماي 2017


تنسيقية المغاربة المسيحيين

من التنسيقية الوطنية للمغاربة المسيحيين

الى الدكتور سعد الدين العثماني

رئيس الحكومة

الموضوع: إحاطة سيادتكم علما بمسار ملفنا نحن المؤمنون المسيحيون من أصل مغربي؛

سلام الله وتحية طيبة،

نتوجه لسيادتكم بهذه الاحاطة علما و عبركم الى كل أعضاء الحكومة قصد االاخد بالاعتبار مطالبنا الإنسانية البسيطة كمؤمنين مسيحيين مغاربة وهي المطالب التي قدمناها مؤخرا للمجلس الوطني لحقوق الإنسان وهي مرفقة بهذه الرسالة في الكتاب التواصلي الذي سلمنا للسيد الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان. اننا نحن المسيحيون من اصل مغربي والقاطنين بالمغرب ، المتشبثون بمغربيتنا والمستعدون للدفاع عن حوزة الوطن ضد أي محاولة للنيل منه؛ نعتبر التصريحات الملكية الأخيرة المتعلقة بالمعنى المنطقي والمعقول لمفهوم إمارة المؤمنين، والتي تعتبر أن جلالة الملك محمد السادس ملك المغرب، هو أمير لكل المؤمنين؛ على اختلاف مللهم ونحلهم ودياناتهم؛ بمتابة بوصلة لمرافعاتنا حتى تحقق مطالبنا. فتصريحات جلالة الملك تكريس لحقنا في الاعتقاد المكفولة بمضامين و أحكام الدستور المغربي والتي تتماشى مع التزامات المملكة المغربية في إعمال المواثيق الدولية لحقوق الإنسان ونحيطم علما سيدي اننا لسنا اقلية ولا نعتبر انفسنا اقلية بل مواطنين مغاربة نحب وطننا ونحترم مقدساته .

واخيرا ندعوا الرب أن تنجحوا في مهامكم كرئيس الحكومة المغربية التي نعول عليها لاحقاق حقوقنا كمؤمنين مسيحيين مغاربة

وتقبلواالدكتور سعد الدين العثماني رئيس الحكومة تحياتنا الصادقة.

منسق التنسيقية الوطنية للمغاربة المسيحيين

لتواصل يمكنكم الاتصال بالناطق الرسمي باسم التنسيقية
السيد مصطفى سوسي
الهاتف : 0633922443


الكاتب: تنسيقة المسيحيين المغاربة

بتاريخ : 2018-03-22 08:33:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 5012 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
latifa Mountassir بقلم :
حرية المعتقد تحت عنوان :
Morocco البلد :
 
كمسيحيين مغاربه نطالب بتحقيق ما نطالب به من حقوق مشروعه كالاعتراف بعقيدتنا و ممارسة انشطتنا بحريه في بلدنا المغرب الحبيب  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق be0euf9q هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى
















 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.