Français
English
 

 

 

المغرب: بيان تنسيقية أكال للدفاع عن حق الساكنة في الأرض والثروة


تتابع تنسيقية أكال للدفاع عن حق الساكنة في الأرض والثروة تطورات الأوضاع في كل المناطق المتضررة وتحيي عاليا مجهودات التنسيقيات المحلية بكل من احاحان التي سجلت تحركها لحماية شجر أركان ضد مافيات الرعي المنتهكة لأراض الساكنة الأصلية، وكذا سعي التنسيقية المحلية بأشتوكن أيت بها إلى تنظيم وقفة احتجاجية ضدا على مايسمى التحفيظ الجماعي، ونهنئ الساكنة المتضررة بتعزيز موقع ومكانة تنسيقية أكال للدفاع عن حق الساكنة في الأرض والثروة بكل من أيت بعمران و أملن بتافراوت بتزكية التنسيقيات المحلية لهذه المناطق، وتعلن التنسيقية استمرارها في نهجها النضالي الجماعي وقف المرتكزات و المبادئ المتفق عليها حتى تحقيق كل المطالب المشروعة رغم كل العراقيل و محاولات النسف و تحطيم هذا التنظيم ومعه رمزيته في لم شمل كل الساكنة المتضررة بجميع المناطق، ونعلن إلى الرأي العام ما يلي:

* دعمنا لكل الأشكال الإحتجاجية السلمية التي تباشرها الساكنة ومجتمعها المدني في كل المناطق المتضررة شريطة الإلتزام بمطالب التنسيقية وندعو الساكنة في كل هذه المناطق إلى تأسيس تنسيقيات محلية لنقل المعركة الإحتجاجية إليها بعد سياسة صم الآذان التي تنهجها الدولة تجاه المطالب المشروعة للساكنة .

* تجديد مساندتنا لوقفة التنسيقية المحلية بأشتوكن أيت بها أمام المحافظة العقارية ببيوكرى يوم 23 فبراير 2020 ضدا على مايسمى التحفيظ الجماعي المجاني، الذي نتشبث برفضه بصيغته التدليسية الحالية ونطالب الجهات المعنية بالدولة وقف هذا المشروع في كل المناطق ومنح الساكنة حقها في الإطلاع على الخرائط مع ضمان تحفيظ كل أراضيها القبلية وقف ما ينسجم مع الإعلان العالمي للشعوب الأصلية.

* مساندتنا المطلقة لوقفة التنسيقية المحلية بأيت بعمران يوم 16 فبراير 2020، أمام عمالة سيدي أفني، ضدا على انتهاك اراضي الساكنة من طرف مافيا الرعي وتلكؤ الجهات المعنية في محاربة انتشار الحشرة القرمزية، ونجدد رفضنا القاطع للقانون 113.13، وندين بشدة محاولة بعض الجمعيات والتعاونيات المشبوهة تحريف مطالب الساكنة خدمة لمصالحها الدائرة في فلك الحملات الإنتخابية السابقة للأوان، وللأطماع الريعية.

* دعوتنا الساكنة المتضررة في كل المناطق لمساندة كل الوقفات المعلنة من طرف التنسيقيات المحلية تفعيلا لمبدأ " تيويزي النضال" الذي اعتمدته التنسيقية منذ تأسيسها، ونؤكد أن العمل الميداني هو السبيل الوحيد لضمان الدفاع عن الحقوق وأقوى رد على كل المزايدات و التشويش الممنهج لتحطيم وحدة الساكنة وتنسيقية أكال للدفاع عن حق الساكنة في الأرض.

عن تنسيقية أكال للدفاع عن حق الساكنة في الأرض والثروة.
لجنة التسيير.
بتاريخ : 11 فبراير 2019


الكاتب: تنسيقية أكال

بتاريخ : 2020-02-11 20:05:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 787 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق i36ycwue هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى


الحجر الصحّي وحقوق الإنسان
بتاريخ : 2020-04-07 15:17:00 ---- بقلم : أحمد عصيد














 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.