Français
English
 

 

 

قتل الامازيغية وفيروس كورونا معا: الحكومة المغربية تضرب عصفورين بحجرة واحدة


في نطاق تفعيل سياسة التراجع على كل مكاسب الامازيغية التي حققتها قبل الترسيم تأتي وزارة التعليم بالمغرب بالجديد، حيث منحت نيابة التعليم بأزيلال الأساتذة الحق في تحويل حصة تدريس الامازيغية الى حصة لتعقيم الأقسام الدراسية وتسريح التلاميذ لوقايتهم من فيروس كورونا.

وأول مؤسسة تبدأ في تنفيد هده السياسة الجديدة هي مدرسة تزكي ببني عياط دائرة افورار اقليم أزيلال التي صادقت فيه المؤسسة على تحويل حصة النصف ساعة اليتيمة المخصصة لتدريس الامازيغية الى مناسبة لتعقيم القسم وتسريح التلاميد لفترة استراحة. وهدا سيمكن الحكومة المغربية من ضرب عصفورين بحجرة : أولا قتل ترسيم الامازيغية وهو الهدف الاسمى وفي في نفس الوقت قتل فيروس كورونا.

صحيح أنه بما ان ليست هناك نية صادقة لترسيم الامازيغية وهو ما اتضح بالملموس لما اعدت الحكومة المغربية بمفردها وبدون مشاركة منتقديها القانون التنظيمي 26.16 لترسيم الامازيغية وكتبت فيه في المادة 21 " تكتب باللغة الامازيغية الى جانب اللغة العربية البيانات المضمنة في الوثائق الرسمية التالية: 1 البطاقة الوطنية للتعريف – 2 جوازات السفر – 3 رخص السياقة – 4 بطاقات الإقامة – 5 مختلف الوثائق الشخصية".

لكن نفس الحكومة لما اعدت قانون البطاقة الوطنية رقم 04.20 وصادقت عليه في زمن كورنا يوم 20 يوليوز 2020 اشترطت فيه ابعاد الامازيغية من البطاقة الوطنية والسماح فقط بلغة قريش ولغة الافرنج.

وبعدها تم تحويل حصص تدرسي الامازيغية للتعقيم ضد فيروس كورونا فلما لا تحول حصص اللغة الامازيغية في الاعلام العمومي أيضا التحسيس بفيروس كورونا ومن الاحسن ان يكون التحسيس بلغة قريش ليفهم الجميع.


الكاتب: موحى بواوال

بتاريخ : 2020-10-08 20:40:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 1683 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
سوس. م. د بقلم :
تحت عنوان :
Italy البلد :
 
لايختلف اثنان على أن الأعراب الذين يحكموننا على أرضنا ويدعون القداسة الآسيوية وهم أمازيغ مستعربين خونة يسترزقون على العروبة العرقية كالكلاب التي تعيش على المزابل. هذا لن يزيد الامازيغ الأحرار الا الوعي على ان هناك عدو خبيث يستعمل النفود والمال لضرب الامازيغ في قعر بلادهم. انتم يا ذئاب العروبة الفاشية.، تسرقون ونحن هنا لكم بالمرصاد نطاردكم وسنحاسبكم. الإيمان بوهمية العروبة هي صورة واضحة لكل العالم ان المستعربين هم قطعان ابقار متوحشة لا علاقة لها بالامازيغ الأحرار وتاريخهم العظيم. الأمازيغ قاوموا لآلاف السنين حين يحكم ويغلب الجهل والتقتيل. وما بالك اليوم الذي وصل فيه الإنسان درجة من الرقي والتحظر مقيد بالحقيقة والشرعية. الاكتشافات العلمية التي بدأت تغير مصير البشرية ، تضحت لكل من يبحث عن الحقيقة أن العروبة وإسلام العرب ليسا إلا هرطقة ولغط وسرقة. وبما ان العرب هم فقط مستهلكون وسلاحهم هوالخدع الدينية وتمجيد العروبة المتخلفة ليس لهم بديل غيرسرقة العلماء العجم عبر الإسلام والهويات عبر اللغة العربية والأراضي عبر الانظمة الأعرابية الفاسدة.

 
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق s2eyvm7s هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى







الامازيغ والحرية
بتاريخ : 2020-08-26 22:05:00 ---- بقلم : الحسن اعبا




المغرب: بقدرة قادر
بتاريخ : 2020-08-02 00:26:00 ---- بقلم : أحمد عصيد





 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.