Français
English
 

 

 

جمعية البحت و التبادل الثقافي بعد رفض الامازيغ لدعوتها للمشاركة في انتخابات 2007 تلتحق بالعروبة و الإسلام

بقلم Moha Bouwawal - AmazighWorld.org
بتاريخ : 2008-03-31 00:00:00

إبراهيم أخياط شيخ جمعية البحث والتبادل الثقافي، خلال الندوة التي نظمتها جمعيته من 25 الى 27 مارس 2008 , قال "الحركة الأمازيغية وبدون مزايدات هي استمرارية للحركة الوطنيةالشئ الذي أدهش الفعاليات الامازيغية الحاضرة. لا نعلم إن كان إبراهيم أخياط قد تناسى أن أفراد تلك الحركة الوطنية هم من ابتدع أسطورة الظهير البربري أكبر أكذوبة في تاريخ المغرب المعاصر. كما شن هجوما شرسا على غيره من مكونات الحركة الأمازيغية التي وصفها بالنضالات العشوائية والغير منظمة، وعن الحزب الديمقراطي الأمازيغي المغربي أعلن إبراهيم أخياط أنه ضد تسييس ملف القضية الأمازيغية، وضد تحزيبها، وقال بأنها مسؤولية جميع الأحزاب، ويجب علينا عند حد تعبيره "يجب تمزيغ الأحزاب". ومعلوم أن إبراهيم أخياط من أحد المقربين من عدد مهم من الأحزاب العروبية المغربية كحزب التقدم والاشتراكية وحزب العدالة والتنمية الإسلامي، وحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية التي ينتمي إليها معظم أعضاء جمعية البحث والتبادل الثقافي، ومع دلك لم يتمكن هو و أصحابه مند 1967 الى اليوم أي ما يناهز 40 سنة من إقناع و لو حزب واحد بالاعتراف باللغة الامازيغية أما تمزيغه فمن المستحيل. فعلى الأقل كان يجب عن دادا براهيم أن يهتدي لشيء اسمه المردودية في الزمن و الجهد, آم انه يؤمن بان لا ييئس من العروبيين والاسلاميين إلا القوم الظالمون. و هنا يكون إبراهيم أخياط على صواب لأن كلهم شرفاء بنو هاشم.


تابعونا على الفايس البوك الجديد

 

 

 
تواصل
انشرها او انشريها على الفايس بوك
مقالات لنفس الكاتب Moha Bouwawal
ارسل المقال الى صديق
مقال قرئ 4323

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق dri9yvr4 هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
أمازيغيات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى
















هل كل هؤلاء امازيغ الطوارق؟
بتاريخ : 2012-03-21 22:43:00 ----

 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.