Français
English
 

 

 

كادت نقابة الصحفيين العرب في بيانها ان تتهم إسرائيل بجريمة مقتل خشقجي بالسفارة السعودية بتركيا


واخيرا وبعد أسبوعين تقريبا أصدرت نقابة الصحفيين العرب بيانا على جريمة مقتل الصحفي العربي السعودي بسفارة بلده بتركيا. لكن المصيبة هو كما كان متوقعا لم تستطع هده النقابة لا ان توجه أصابع الاتهام للسعودية ولا ان تطالبها مباشرة بالافراج عن الحقيقة خصوصا وان الجريمة وقعت داخل سفارتها والضحية سعودية ايضا.

حيث اصدر الاتحاد العام للصحفيين العرب يوم 13 أكتوبر فقط يتحدث عن "الشبهات التي ارتبطت بقضية اختفاء جمال خشقجي" مستعملين بدلك المصطلح الديني "الشبهات" الدي له حمولة دينية تعني في التقافة العربية الإسلامية ان من باب ما ترى ليس الحقيقىة بل شبهات على وزن "شبه لكم" و تابع البيان كلامه بعبارات التنديد والاستنكرار دون ان يطالب بكشف الحقيقة عن هده الجريمة ليس من السعودية رغم ان الجريمة وقعت داخل سفارتها وان المتهم والمجرمين كلهم سعوديين! بل تحاش ان يطالب حامي الحرمين الشريفين بهدا الطلب وفضل توجيه طلبه الى ما اسمه " جميع الأطراف المعنية بهذه القضية" !!!
ومن هي هده الأطراف؟ اليست السعودية هي الطرف الأول والأخير؟ ام ان النقابة واعية ان متل هدا الطلب سيعصف بميزانية نقابة الصحفيين العرب؟ والسؤال المطروح هو لمادا لم تتهم هده النقابة إسرائيل بهده الجريمة وانتهى الكلام.

هدا نص بيان الاتحاد العام للصحفيين العرب :

الاتحاد العام للـصـحفيين الـعـرب يـطالـب بـكـشـف غـمـوض اخـتـفـاء جـمـال خـاشـقـجي

يتابع الاتحاد العام للصحفيين العرب باهتمام بالغ التطورات المتعلقة باختفاء الصحفي جمال خاشقجي بالنظر إلى الشبهات التي ارتبطت بهذه القضية التي تحظى باهتمام الرأي العام في المنطقة العربية و في العالم بأسره . إن الاتحاد العام للصحفيين العرب الذي ناهض جميع أشكال التضييق ضد الصحفيين وناضل بقوة ضد الانتهاكات الخطيرة التي استهدفت الصحفيين العرب الذي يقبع العديد منهم في المعتقلات و مراكز الاختفاء القسري ، ويتعرض كثير منهم إلى مظاهر التعذيب و التضييق ،ودافع باستماتة عن حرية الصحافة و حرية التعبير ، فإنه يعتبر اختفاء زميل صحفي في ظروف غامضة أمرا يدعو إلى القلق العميق . وبالنسبة إلى قضية الزميل جمال خاشقجي الذي راجت أخبار متضاربة في شأن مصيره ، فإن الاتحاد العام للصحفيين العرب يعبر عن اندهاشه الشديد من هذا الاختفاء و يدين بشدة أي إستهداف قد يكون تعرض له من أي طرف . و في انتظار الكشف عن المعطيات الكاملة المتعلقة بمصير خاشقجي الذي خبره الاتحاد العام صحفياً مرموقا و كاتبا بارزا ، فإن الاتحاد يستنكر جميع محاولات التعتيم و التكتم على مصيره ، و يلح في مطالبة جميع الأطراف المعنية بهذه القضية بالكشف الفوري عن جميع المعطيات الكفيلة باستجلاء الحقيقة و لا شيء غير الحقيقة .، و إجراء تحقيق نزيه و مستقل في هذا الشأن . والاتحاد العام للصحفيين العرب يعبر بهذه المناسبة عن حرصه الشديد على متابعة التطورات المتعلقة بهذه القضية و يؤكد مخاوفه الشديدة مما قد يكون تعرض له جمال خاشقجي ، لأن ذلك يمثل جريمة شنيعة تستوجب عقاب الجهة التي قد تكون اقترفت هذا الفعل الشنيع ، ويرحب الإتحاد بكل الجهود التي تتضافر في الوصول إلى كشف غموض إختفاء خاشقجي. كما يدعو الاتحاد العام للصحفيين العرب جميع الصحفيين ووسائل الإعلام إلى التعامل بمهنية خالصة مع هذه القضية الخطيرة وإلى العمل وفق المعطيات الموضوعية للكشف عن الحقيقة الكاملة بعيدا عن كل ما يمكن أن يعرقل تحقيق هذا الهدف .


الكاتب: امازيغ وولد

بتاريخ : 2018-10-15 08:44:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 4120 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق ntqs10bp هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
مختصرات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى

















 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.