Français
English
 

 

 

تهنئة خاصة لسعد الدين العثماني بمناسبة تجميد عضويته من الأحزاب العربية

بقلم عبدالله بوشطارت - AmazighWorld.org
بتاريخ : 2020-12-29 12:38:00


يسعدنا كثيرا أن نهنئكم، السيد سعدالدين العثماني بمناسبة تجميد عضويتكم، في انتظار الطرد، من الأمانة العامة للمؤتمر العام للأحزاب العربية، بصفتكم أمينا عاما لحزب العدالة التنمية، وذلك حسب ما صرح به الأمين العام لهذا المؤتمر قاسم أمين وباتفاق مع الرئيس صفوان القدسي. وإذ نعبر لكم عن خالص سعادتنا بعد هذا التجميد المتأخر جدا وندعو من ذات المؤتمر التعجيل بطرد حزبكم نهائيا من اجهزته.

وإذ نتأسف كثيرا، على انتمائكم أصلا لمثل هذه التنظيمات الغريبة والقومية الخطيرة والعنصرية التي تعادي الخصوصيات الحضارية والثقافية والتاريخية للمغرب، وتعمل على إبادة الهوية المغربية وثقافته عن طريق نشر العروبة وجعلها أقدس من كل شيئ.


ولا نشك أن سبب تجميد عضويتكم راجع بالأساس إلى كونكم سياسيا يتحدث الأمازيغية في اللقاءات الرسمية وغير الرسمية، وما عرف عنكم بالافتخار والاعتزاز بأمازيغيتكم كلغة وثقافة وحضارة، ولو أنكم تشغلون أمينا عاما لحزب سياسي ورئيسا للحكومة.

وأنتم الآن، اكتشفتم حقيقة وفضاعة الأخطاء القاتلة التي اقترفتموها في الانتماء إلى هذه التنظيمات العرقية الخطيرة والعنصرية، التي لا تحترمكم ولا تضعكم في المقام الذي تستحقونه، فإننا نلتمس منكم، وبصفة عاجلة أن تفكوا الارتباط مع كل التنظيمات العروبية الإسلامية المشرقية التي لا تتلائم ولا تحترم الحضارة والهوية المغربية والتي تستهدف تفكيك المنظومة الأمازيغية التي تميز المغرب عن باقي بلدان العالم، وتسعى إلى تذويبه في كيان عروبي وهمي تحت ذريعة "الوحدة العربية الاسلامية"، وعلى رأسها حركة الاخوان المسلمين وكافة التنظيمات والموتمرات القومية العربية الإسلامية وما أكثرها.


تابعونا على الفايس البوك الجديد

 

 

 
تواصل
انشرها او انشريها على الفايس بوك
مقالات لنفس الكاتب عبدالله بوشطارت
ارسل المقال الى صديق
مقال قرئ 5170

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
سوس. م. د بقلم :
تحت عنوان :
Italy البلد :
 
الكلب الأمازيغي أشرف من الأمازيغي الكلب. الوزير الأول الإخواني المستعرب يلعق أحذية العرب وقد أتى اليوم الذي يضربه العرب على فمه. هذا أمازيغي الأصل ،لاكنه عبد ذليل ولا يمكنه أن يمثل أمة أمازيغية حرة. من فقد أصله لم يبقى له ما يفقده.

 
 

 

2 التعليق رقم :
Tamzrha بقلم :
تحت عنوان :
Morocco البلد :
 
المستعربون باعوا هويتهم بثمن بخس وأصبحوا مدلولين امما أسيادهم الدين عربوهم والدين يوهمون المستعربين دخول الجنة بلغتهم.  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق s4cukv41 هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
أمازيغيات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى













عن التطبيع وتهديد الاستقرار
بتاريخ : 2020-12-22 16:58:00 ---- بقلم : أحمد عصيد




 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.