Français
English
 

 
تنظيم كافر مغربي يحاور الكاتب الامازيغي احمد عصيد :
قام تنظيم كافر مغربي دو الموقع الالكتروني www.kaferMaghribi.com بمحاورة الكاتب الامازيغي احمد عصيد خول مجموعة من القضايا الدينية والسياسية والتقافية بالمغرب. ....
suite  [امازيغ وولد] Date : 2017-05-12 10:48:00

 

 
السعودية: مسرحية للأطفال الصغار ابطالها شيوخ خير امة أخرجت للناس :
انها مسرحية من نوع خاص، عنوانها ليلى والذئب، موجهة لأطفال صغار لم يبلغوا الخامسة، لكن من تقديم مجموعه من الدعاة و رجال الدين . يقوم رجل دين ليصرخ بصوت جوهري مرتفع : أتعرفون ماذا فعل الذئب بـ ليلى ؟ لقد أكل رأسها لأنها لم تُغطي شعرها ....
suite  [امازيغ وولد] Date : 2017-05-09 07:37:00

 

 
ليسوا أشرارا يا زغلول النجار ! :
ما حدث لزغلول النجار مع طلبتنا بمدينة فاس يشعرنا ببعض الفخر والطمأنينة، حيث يظهر جليا بأنّ شبابنا المغربي ليس مغفلا إلى درجة أن يضحك عليه بعض تجار الدين ومشعوذيه، الذين تعودوا على تسويق بضاعتهم الكاسدة في بلدان الاستبداد والتخلف الشرقي. ....
suite  [أحمد عصيد] Date : 2017-04-26 21:22:00

 

 
وزارة الأوقاف السورية: لا يمكن فصل الإسلام عن العروبة، فما رأي وزارة الأوقاف والجماعات الاسلامية المغربية؟ :
نشرت وزارة الأوقاف الإسلامية السورية على موقعها الرسمي على الانترنت مقال تحت عنوان "لا يمكن الفصل بين فكرة العروبة وفكرة الإسلام / من أقوال السيد الرئيس" مأخوذ من اقوال بشار الأسد في عوامل نهضة الامة العربية الإسلامية. و التي نقلها عن ابيه حافظ الأسد جاء فيه : "العروبة جسد والإسلام روح ولا قيمة لجسد بلا روح". ....
suite  [امازيغ وولد] Date : 2017-04-04 11:09:00

 

 
جمعية سعودية تقدم عرضا للرجال: تزوج 3 واحصل على الرابعة مجانا :
جمعية تعمل على إتاحة تعدد الزوجات من خلال تقديم عرض ترويجي لتشجيع الرجال على الخطوة.وقالت أكاديمية سعودية، عضو في إدارة جمعية اجتماعية ناشئة تعنى بتعدد الزوجات: إن الجمعية ستبدأ فور انتهاء التراخيص الرسمية بالعمل على إتاحة الزواج للراغبين بالتعدد، بثلاث زوجات معًا على أن تقدم لهم الزوجة الرابعة مجانًا، حسبما أفاد موقع "إرم" الإماراتى. ....
suite  [وكالات] Date : 2017-03-27 21:13:00

 

 

الطلبة المغاربة يحاصرون الداعية المصري زغلول النجار بأسئلة علمية حرجة حول الاعجاز العلمي في القران


مقال قرأ 4563 مرات


من تابع محاضرة المصري زغلول النجار العضو المؤسس للهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة النبوية، بكلية الشريعة بجامعة فاس المغربية والاسئلة المحرجة التي وضعها الطلبة المغاربة والاضطراب الدي وقع فيه زغلول يتبين ان الفكر المغربي محصن ولا خوف عليه من خزعبلات الشيوخ الدين فقدوا وعيهم بكترة شرب بول البعير.

قام الطلبة بمحاصر زغلول بعدد من الأسئلة المحرجة وطالبوا الشيخ بأدلة علمية وليس دينية. مما وضع زغلول النجار أمام حرج كبير بسبب الأسئلة الدقيقة الموجهة له ولم يتمكن من اشفاء غليلهم.

ومما اضحك الطلبة هو قول زغلول "ان الكثير من الأمريكيين أسلموا لمجرد سماع تلاوة القرآن أو صوت الأذان، فيما اصطلح عليه النجار بـ"الإعجاز التأثيري". ولم يقتصر على هدا فقط بل تحدث عمّا أسماه بـ"الإعجاز الاقتصادي"، مشيرًا إلى أن الإسلام وضع ضوابط في التعاملات المالية منها الزكاة، وأن كبار العلماء في الغرب أنطقهم الله بأن سبب الأزمة الاقتصادية هو الربا، مضيفًا أن خبيرة اقتصادية إيطالية (لم يعط اسمه كما هو العادة لدى كل شيوخ بول البعير) قالت إن النظام الاشتراكي صفر والرأسمالي يُحتضر ولم يبق سوى النظام الإسلامي.
فكانت بعض الأسئلة كالتالي :
1- تقول ان مكة هي مركز اليابسة, أتمنى جوابا علميا وليس دينيا؟ جواب زغلول : لا تقول لي هدا الكلام فانا أصلا استاد علوم وليس شيخ. وأضاف تبت علميا ان مكة مركز اليابسة, تبتا علميا ان بعد مكة عن القارات السبعة متساوي.
2- تفتقد أيها الاستاد للمراجع خلال حديثك عن موضوع معين؟ فرد الداعية المصري على الطالب بأنه يتوجب على الطالب البحث عن الموسوعات والمراجع دون أن يذكر اسمها (كما هو العادة) أو اسم مصادر البحوث التي استقى منها تفسيراته.
3- استادي أن الإعجاز العلمي في القرآن لا يقبله العقل بل يسيء للدين الإسلامي بالعديد من التخاريف"، فرد عليه النجار قائلا:" أنت المخالف للعقل"،

شاهد المحاضرة كاملة:



Auteur : امازيغ وولد

 

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 4563 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق lekc6c6w هنا :    
 

 

 

 

 

 
 

شعر

عادات

لغة

بيئة

ديانات

حكايات

أنشطة تقافية

اسماء أمازيغية

ضحك

 

جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.