Arabe
English
 
 
 

الفنان المغربي رشيد الوالي :مدينة وجدة الامازيغية عاصمة التقافة العربية


 

Proposer une video à partager avec d'autres


Suivez-nous sur Facebook
 

 
Communiquer
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
Envoyer l'article à un ami
Article lu 2825 fois

 

 

  Les commentaires : Prière de noter que les commentaires des lecteurs représentent les points de vue de leur auteurs et non pas d’AmazighWorld; et doivent respecter la déontologie, ne pas dépasser 6 à 10 lignes, critiquer les idées et non pas les personnes, êtres constructifs et non destructifs et dans le vif du sujet. Merci  

 
 
حفدة عقبة بن نافع المجرم كالماء الوسخ الزاحف يملؤون كل فراغ يتركه الأمازيغ. على الأمازيغ أن لا يكتفوا بالتفرج و الانتظار السلبي لأن المستعمرين العرب يعملون على الأرض كل يوم و بحزم لتكميل تعريب الأمازيغ وارضهم. لذا على الأمازيغ قبل فوات الاوان أن يترك كل واحد منه بصمة ضد هذا المسخ و هذا الاستعمار و الاستحمار .لا نطالب منكم ان تصرحوا في الاداعات عن رفضهم التعريب والمسخ لأن ليست لذيكم اداعات ولا وطن قبلها. بل المطلوب منكم الوعي ومقاطعة كل هذا الزخم من ثقافة التعريب. مقاطعة قنوات المخزن العروبي وكل منتوجاته التعريبية و فض الحصار على كل ما هو أمازيغي لاكتشاف ما لايريده العرب الغزات أن يكتشف. الفلسطينيون رعات من بقايا العرب الرحل الذين اجتاحوا أرض اليهود. والقرآن نفسه أعطى تلك الأرض لأصحابها. أصبح الفلسطينيون على حسابنا يذكرهم العالم بأسره رغم صغرهم. بينما الأمازيغ يغطون أكثر من 8 ملايين كم2 و لهم تاريخ عريق عظيم و شرعية قوية في قضيتهم، فأصبحوا خماسين عند العرب لا يذكرهم العرب إلا في مناسبات احتقار والتنكيت .  
Par: Arbati
 

 
Votre commentaire ici :
Nom
Email
(votre email ne sera pas affiché)
Titre
Commentaire
  Sécurité : copier le code suivant quj2xvqx ici :  
 
 


Autres Videos
 
  هدا هو الدي خرب التعليم بالتعريب
  أمير سعودي يوبخ فيها جمال عبد الناصر و البعث ودعاة العروبة ويذكرهم بأنهم ليسوا عرب أصلا
  Le racisme arabe
  Un autre Algérien cette fois-ci de Jijel qui piétine le drapeau amazigh et insulte les Kabyles et les Amazighs !
  مناضلة سورية تنتفض ضد العروبة : العربية لغة المحتل ومن مخلفات الاحتلال تعلمناها عنوة وستزول مع زوال الاحتلال
  التيجيني يعلق على نكتة المقرئ أبو زيد العنصرية ضد أمازيغ سوس حتى يضحك أسياده العرب مغرب تفي
  الفنان المغربي رشيد الوالي :مدينة وجدة الامازيغية عاصمة التقافة العربية
  عصيد يتحدى بنكيران و يتهمه بـ"تفقير" المغاربة و يطالبه بـ"الهجرة" لـ"طالبان
  حزب البعث العربي يتنازل عن العروبة وعن القضية الفلسطينية
 
 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2016  Amazigh World. All rights reserved.