Arabe
English
 
 
 

هذا ما فعله الأمويون بالامازيغ


 

Proposer une video à partager avec d'autres


Suivez-nous sur notre nouvelle page Facebook
 

 
Communiquer
Partager sur Facebook avec vos amis-es
Envoyer l'article à un ami
Article lu 20789 fois

 

 

  Les commentaires : Prière de noter que les commentaires des lecteurs représentent les points de vue de leur auteurs et non pas d’AmazighWorld; et doivent respecter la déontologie, ne pas dépasser 6 à 10 lignes, critiquer les idées et non pas les personnes, êtres constructifs et non destructifs et dans le vif du sujet. Merci  

 
 
تحية للأستاذ رشيد ايلال. نعم رغم انه مر كثير وكثير من الوقت وبقيت جروح الغزو العربي المجرم تختمر وتوجع شعوبا كادت ان تكون على الأقل في مستوى دول شمال المتوسط لولا هذا الغزو وما جلبه من دمار مادي وخاصة دمار العقول وتلويث الثقافات والأفكار. نعم حان الوقت كي يعرف المغاربة تاريخهم وحقيقة ما جرى وما يجري. تحية لكل متنور يحارب ذباب الظلامية والعنصرية الصهيونية العربية المغلفة بالدين والوطنية الزائفة. ألف المغاربة ان تدور عجلتهم في الفراغ. يرددوا سنة بعد أخرى نفس الخطابات وينتظرون التقدم وكأنهم لم يتعبدوا الكفاية كي ينزل التقدم من السماء. الحالة التي يعيشها المغربي البسيط المستعرب لا تعبر عن صحة عقلية جيدة والسبب النظام العروبي المغربي الذي أراده ان يبقى كذالك.
 
Par: سوس. م. د
 

 
Votre commentaire ici :
Nom
Email
(votre email ne sera pas affiché)
Titre
Commentaire
  Sécurité : copier le code suivant fn4hmdem ici :  
 
 


Autres Videos
 
  الاسلام في خدمة العروبة
  خرافة المعمار العربي الأندلسي معمار أندلسي أم معمار مغربي ؟
  عبد الرحمن الداخل شخصية جرمانية حولته الرواية العربية الى أمير أموي
  مفكر سعودي - سبب تخلف العرب و المسلمين افتخارهم بماضيهم المتخلف
  ماذا تقول المصادر نفسها بالعربية عن أسطورة "إفريقش"؟ و هل كان اليمنيين يرون أنفسهم عرب قبل الإسلام؟
  الشيخ الاسلامي عدنان ابراهيم يعترف ان الفتوحات الاسلامية ليست الا غزو استعماري امبريالي عربي
  مسلسل عربي يحجب التاريخ الحقيقي عن فتح الأندلس
  عرب يهزون عرش اللغة العربية
  المقري ابو زيد : الحل هو المزيد من تعريب بلدان الامازيغ
 
 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2016  Amazigh World. All rights reserved.